منتدى مستغانم
مرحبا بك زائرنا الكريم في منتديات مستغانم
إذا كنت عضوا فشرفنا بدخولك و التمتع معنا بصلاحيات كثيرة . أما اذا كنت غير مسجل فنرجوا التسجيل معنا .... عائلة منتدى مستغانم ترحب بكم
تحيات فريق الإدراة وكل الطاقم الفني

منتدى مستغانم

مرحبا بضيوفنا الكرام سواء جزائريين او عرب الله اكبر ولله الحمد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» غامرْ .. تنجحْ
أمس في 10:49 am من طرف abou khaled

»  سوق قام ثم انفض
الإثنين يونيو 18, 2018 10:49 am من طرف abou khaled

» كـيـف أعـلـم إن الله قـد تـقـبّـل صـيـامـي
الأحد يونيو 17, 2018 1:26 pm من طرف abou khaled

» علامة قبول رمضان
السبت يونيو 16, 2018 5:17 pm من طرف abou khaled

» العبرة بالخواتيم
الأربعاء يونيو 13, 2018 9:35 am من طرف abou khaled

» أفكار_سهلة للعشر الأواخر من رمضان. ___________ بداية ...لعلك لم تحُسن الإستقبال فإنك تُحسن الوداع ، فحُسن الختام خير من حماسة البدء ، وإن الإمام بن تيمية قال : «العبرة ليست بنواقص البدايات ولكن بكمال النهايات» فأبشر ثم أبشر ???? الفكرة الأولى : تصدق كل
الخميس يونيو 07, 2018 1:04 pm من طرف abou khaled

» أفكار_سهلة للعشر الأواخر من رمضان. ___________ بداية ...لعلك لم تحُسن الإستقبال فإنك تُحسن الوداع ، فحُسن الختام خير من حماسة البدء ، وإن الإمام بن تيمية قال : «العبرة ليست بنواقص البدايات ولكن بكمال النهايات» فأبشر ثم أبشر ???? الفكرة الأولى : تصدق كل
الخميس يونيو 07, 2018 1:00 pm من طرف abou khaled

»  اللهم إنك عفو تحب العفو فاعف عنا
الخميس يونيو 07, 2018 10:19 am من طرف abou khaled

» المراتب السبع في قيام ليلة القدر
الأربعاء يونيو 06, 2018 10:16 am من طرف abou khaled

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
abou khaled
 
النابغة الصغيرة
 
The start
 
رانيا الجزائرية
 
الزعيم
 
الأسطورية
 
maria 1999
 
طفل الاسرار
 
bouthaina
 
salmalilly
 

شاطر | 
 

 قصة عجوز: واقعية ورائعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled



عدد المساهمات : 648
نقاط : 5605
تاريخ التسجيل : 15/10/2014

مُساهمةموضوع: قصة عجوز: واقعية ورائعة   الخميس فبراير 08, 2018 7:41 pm

قصة عجوز: واقعية ورائعة*

*تقول العجوز: لي ثلاثة أبناء وقد تزوجوا كلهم؛ فزرت الكبير يوما وكان هدفي أن أبيت عندهم؛ وفي الصباح طلبت من زوجته أن تأتيني بماء للوضوء، فتوضأت وصليت وسكبت ما تبقى من الماء على الفراش الذي كنت قد نمت فيه، فلما جاءتني بشاي الصباح، قلت لها: يا ابنتي هذا حال كبار السن لقد تبولت على الفراش، فهاجت وأسمعتني سيلا من قبيح الألفاظ ثم طلبت مني أن أغسله وأجففه وأن لا أفعل ذلك مرة أخرى وإلا... تقول العجوز: تظاهرت بأني أكتم غيظي وغسلت الفراش وجففته.*
*ثم ذهبت لأبيت مع ابني الأوسط وفعلت نفس الشيء فاغتاظت زوجته مثل ما فعلت الأولى وأخبرت ابني فلم يزجرها. ثم قررت أن أتركهم لأبيت مع ابني الصغير، ففعلت نفس ما فعلت عند أخويه؛ فلما جاءتني زوجته بشاي الصباح وأخبرتها بتبولي على الفراش، قالت: لا عليك يا أماه، هذا حال كبار السن؛* *فكم تبولنا على ثيابكم ونحن صغار، ثم أخذت الفراش وغسلته ثم طيبته، فقلت لها: يا بنتي، إن لي صاحبة أعطتني مالا وطلبت مني أن اشتري لها حليا وأنا لا أعرف مقاسها وهي فى حجمك هذا، فأعطيني مقاس يدك.*
*ذهبت العجوز إلى السوق واشترت ذهبا بكل مالها حيث كان لها مال كثير؛ ثم دعت أبناءها وزوجاتهم في بيتها وأخرجت الذهب والحلي وحكت لهم أنها صبت الماء على الفراش ولم يكن تبولا، ووضعت الذهب فى يد زوجة ابنها الأصغر. وقالت هذه بنتي التي سوف ألجأ إليها في كبري، وأقضي باقي عمري معها؛ فصعقت الزوجتان وندمتا أشد ندم، ثم قالت لأولادها هذا ما سوف يرده لكم ابنائكم في كبركم فاستعدوا لندم هذا اليوم مثلما ندمت على تعبي عليكم في طفولتكم ماعدا أخوكم الصغير سيعيش مستورا ويلقي ربه مسرورا وهذا ماحرمتكم منه زوجاتكم عندما لم تعلموهن قدر أمكم.*

*"إذا أتممت القراءة شاركها مع من تحب وعلق بما يحلو لك"*
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
قصة عجوز: واقعية ورائعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مستغانم :: منتديات الدين الإسلامي الحنيف :: القسم الإسلامي العام-
انتقل الى: