منتدى مستغانم
مرحبا بك زائرنا الكريم في منتديات مستغانم
إذا كنت عضوا فشرفنا بدخولك و التمتع معنا بصلاحيات كثيرة . أما اذا كنت غير مسجل فنرجوا التسجيل معنا .... عائلة منتدى مستغانم ترحب بكم
تحيات فريق الإدراة وكل الطاقم الفني

منتدى مستغانم

مرحبا بضيوفنا الكرام سواء جزائريين او عرب الله اكبر ولله الحمد
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
» خواطر عابرة والصراع بين الجسد والروح
الأربعاء يونيو 27, 2018 10:51 am من طرف abou khaled

» *المُفلِس* رسب بسبب *(المعاملات)
الثلاثاء يونيو 26, 2018 11:17 am من طرف abou khaled

» كلام في غاية الروعة للدكتور عمر عبد الكافي
الإثنين يونيو 25, 2018 5:02 pm من طرف abou khaled

» كلام في غاية الروعة للدكتور عمر عبد الكافي
الإثنين يونيو 25, 2018 5:01 pm من طرف abou khaled

» كلّ الناس سواسية فى مقامٍ واحد يوم القيامة إلا حافظ القرآن الكرام
الإثنين يونيو 25, 2018 10:43 am من طرف abou khaled

» غامرْ .. تنجحْ
الخميس يونيو 21, 2018 10:49 am من طرف abou khaled

»  سوق قام ثم انفض
الإثنين يونيو 18, 2018 10:49 am من طرف abou khaled

» كـيـف أعـلـم إن الله قـد تـقـبّـل صـيـامـي
الأحد يونيو 17, 2018 1:26 pm من طرف abou khaled

» علامة قبول رمضان
السبت يونيو 16, 2018 5:17 pm من طرف abou khaled

أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
abou khaled
 
النابغة الصغيرة
 
The start
 
رانيا الجزائرية
 
الزعيم
 
الأسطورية
 
maria 1999
 
طفل الاسرار
 
bouthaina
 
salmalilly
 

شاطر | 
 

 جلس الزوج أمام مكتبه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
abou khaled



عدد المساهمات : 653
نقاط : 5666
تاريخ التسجيل : 15/10/2014

مُساهمةموضوع: جلس الزوج أمام مكتبه    الجمعة سبتمبر 29, 2017 6:57 pm

جلس الزوج أمام مكتبه وأمسك بقلمه ، وكتب :
"في السنة الماضية ، أجريت عملية إزالة المرارة ، ولازمت الفراش عدة شهور ،

وبلغت الستين من العمر ؛ فتركت وظيفتي المهمة في دار النشر التي ظللت أعمل بها ثلاثين عاماً
، وتوفي والدي ، ورسب ابني في بكالوريوس كلية الطب ؛ لتعطله عن الدراسة عدة شهور بسبب إصابته في حادث سيارة ،

وفي نهاية الصفحة كتب : يالها من "سنة سيئة للغاية !!" ،

ودخلت زوجته غرفة مكتبه ، ولاحظت شروده ، فاقتربت منه ، ومن فوق كتفه قرأت ما كتب.

فتركت الغرفة بهدوء ، من دون أن تقول شيئاً.. لكنها وبعد عدة دقائق عادت وقد أمسكت بيدها ورقة أخرى ، وضعتها بهدوء بجوار الورقة التي سبق أن كتبها زوجها.. فتناول الزوج ورقة زوجته ، وقرأ فيها :

"في السنة الماضية.. شفيت من آلآم المرارة التي عذبتك سنوات طويلة ، وبلغت الستين وأنت في تمام الصحة.. وستتفرغ للكتابة والتأليف بعد أن تم التعاقد معك على نشر أكثر من كتاب مهم.. وعاش والدك حتى بلغ الخامسة والتسعين من غير أن يسبب لأحد أي متاعب ، وتوفي في هدوء من غير أن يتألم.. ونجا ابنك من الموت في حادث السيارة وشفي بغير أية عاهات أو مضاعفات..

، وختمت الزوجة عبارتها قائلة : "يالها من سنة أكرمنا الله بها وانتهت بكل خير " .

لاحظوا.. الأحداث نفسها لكن بنظرة مختلفة.. دائمًا ننظر إلى ما ينقصنا ؛ لذلك لا نحمد الله على نعمه.. دائماُ ننظر إلى ما سُلِبَ منا ؛ لذلك نقصر في حمده على ما أعطانا.

قال تعالى : "۞ وإنّ ربَّكَ لذو فضلٍ على الناسِ ولكنَّ أكثرَهم لا يشكرون"
اللهم اجعلنا من الشاكرين الذاكرين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
جلس الزوج أمام مكتبه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى مستغانم :: منتديات الدين الإسلامي الحنيف :: القسم الإسلامي العام-
انتقل الى: